جامعة الحرمين الشريفين العربية الإنجليزيةالإسلامية النموذجية

 لايخفى على كل من له أدنى إلمام عن مسيرة التعليم الدينى الإسلامى فى ربوع الهند خلال عشرة قرون أو ألف عام والتى تتوزع على خمسة أدواربداية من القرن الرابع الهجرى الذى يصادف القرن السابع المسيحى ، كانت بدئت بشكل نظامى بتأسيس مدرسة أسسها السلطان محمود الغزنوى رحمه الله . وكانت الدراسة فيها نظامية ، حيث كان يدرس الطالب فيها الكتب المقررة فى كل علم وفن من العقيدة ،والتفسير ،والحديث الشريف ،والفقه الإسلامى ،والكلام، والمنطق ،والحكمة ،والتصوف الإسلامى ،والفلسفة ،واللغة العربية ،وغيرها. علما أنه لم يكن هناك عناية كافية باللغة العربية , بل كانت تدرس العلوم الإسلامية بالفارسية ، وكانت العربية أداة فهم للعلوم الإسلامية فقط لاغير.                                                                                                                             وظلت هذه المناهج متداولة ومتبعة لحين سقوط مملكة المغول الممتدة فى طول وعرض الهند عام 1857 , ولما سيطرالإنجليز بل احتلوا الهند قطرا بعد قطر فى العام المذكور، أخذوا يستخدمون كل وسيلة لإحباط التعليم الدينى الإسلامى ، متبنين فكرتهم بأن العلماء المسلمين هم رأس كل محاولة وراءإحباط الإنجليز . وظلوا يعملون على هذه الفكرة حتى عام سقوط الإنجليز وإعلان تحريرالهند فى 1948.                                                          كانت المدارس الهندية لحين 1948 قد كانت انتشرت فى أنحاء الهند شرقا وغربا وشمالا وجنوبا ، وكانت هذه المدارس تتبع مناهج الدرس النظامى ، الذى كان عرفها الشيخ نظام الدين .                                             مناهج الدرس النظامى: إن مناهج الدرس النظامى كانت عبارة عن كتب لكل مستوى ، وكان يتكون من ستة أعوام ، المستوى الأول :يبتدئ بعد تدريس الطالب عددا من الكتب فى الصرف والنحو نحو:صرف مير، نحومير، بنج غنج، شرح مأئة عامل، وتفسير الجلالين فى التفسير، ومشكاة المصابيح فى الحديث الشريف ، ونورالإيضاح وقدورى وأصول الشاشى فى الفقه ،وإخوان الصفا،وديوان أبى العتاهية فى الأدب العربى ، وكافية وشافية وشرح الملاجامى فى قواعد العربية ،وسراجى فى الميراث وفقه الأكبر. والترجمة من العربية وبالعكس.                               المستوى الثانى :تفسير المدارك ، والترمذى، و شرح وقاية بجزأيه ، ونورالأنوار،وشرح عقائد النسفى ،وشرح هداية الحكمة , ومقامات بديع الزمان .والترجمة.                                                                                 المستوى الثالث: تفسير البيضاوى سورة البقرة. البخارى ، وهداية بجزأيه ، ومقامات الحريرى,و الترجمة.          إن الشواهد تطلعنا بأن هذه المناهج لم تعط نتائج شاملة ولم تكون طالبا خضع هذه المناهج رجلا مستوعبا هذه العلوم وخاصة اللغة العربية .                                                                                                            فاعتنى عدد من العلماء بتحليل هذه المناهج و عقدوا ندوات ومؤتمرات منذ تحرير الهند واقترحوا اقتراحات عديدة لتطوير هذه المناهج ومازال العمل جارليومنا هذا

و لم تنجح مؤسسة تعليمية واحدة فى الهند من بين مئات المؤسسات التعليمية بتبنى منهج يضمن بإعطاء نتيجة مائة بالمائة أو ثمانين بالمائة .

One thought on “جامعة الحرمين الشريفين العربية الإنجليزيةالإسلامية النموذجية”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *